الأستاذ عبد السلام ياسين



  • المنظمون
  • المركز الدولي للأبحاث والدراسات التربوية والعلمية
  • المعهد الأوروبي للعلوم الإسلامية
  • مركز وقف دراسات العلوم الإسلامية


موسوعة سراج

أرضية المؤتمر



المنظمون


ينظم المركز الدولي للأبحاث والدراسات التربوية والعلمية
والمعهد الأوربي للعلوم الإسلامية
بتنسيق مع مركز وقف دراسات العلوم الإسلامية
المؤتـمر العلمي الدولي الأول في موضوع:

مركزية القرآن الكريم في نظرية المنهاج النبوي
عند الأستاذ عبد السلام ياسين.



المركز الدولي للأبحاث والدراسات التربوية والعلمية

المركز الدولي للأبحاث والدراسات التربوية والعلمية

التعريـف:

يعتبر المركز الدولي للأبحاث والدراسات التربوية والعلمية، مؤسسة تربوية علمية مستقلة، تأسس سنة 2004  باقتراح مجموعة من الخبراء والمتخصصين في شؤون التربية والتعليم. مقره الرئيس بباريس، وقد بادر عدد من الفاعلين التربويين إلى تأسيس فرع له ببيروت، لبنان.

الأهـداف :

يسعى المركز إلى تحقيق الأهداف الآتية:

  • الإسهام الإيجابي في التخطيط الاستراتيجي لتطوير النظريات التربوية والتعليمية والعلومية.
  • العمل على بلورة تصور تربوي وعلمي هادف، يتلاءم والقيم المثلى، ويستجيب لحاجيات الأفراد والمجتمعات ويراعي الفوارق والخصوصيات.
  • تقديم اقتراحات ودراسات وتوجيهات لأصحاب القرار، و للراغبين في ذلك من الهيآت والمؤسسات  من أجل إيلاء التربية والتعليم والمعرفة، المكانة الأولى الرائدة في البناء والتجديد والتغيير والتطوير.
  • تشجيع الأبحاث التربوية والعلمية المحققة لهاته الأهداف، والعمل على إحياء التراث التربوي والعلمي الإنساني.
  • تسهيل التواصل العلمي والمعرفي والتقني وتبادل الأفكار والتجارب الناجحة بين  الخبراء والمفكرين وذوي الاختصاص في مجال العلوم و الإبداع والتطوير والتجديد.
  • العمل على متابعة الإصلاحات التربوية والتعليمة، ،توجيها وتحليلا واقتراحا.
  • الحرص على استحضار البعد التربوي التعليمي ومختلف الإصلاحات المتعلقة به في المنتديات الدولية والإقليمية والمحلية.
  • الإسهام في العمل على تقليص نسبة الأمية من خلال التعاون مع المنظمات ذات الصلة.
  • دراسة المقررات وتقييمها من خلال المؤتمرات والندوات والدراسات وإنشاء لجان مختصة.
  • دراسة مختلف العوائق والصعوبات التعليمية، والمساهمة  في تجاوزها عبر تقديم اقتراحات علمية.
  • العمل على إنشاء مؤسسات تربوية نموذجية تعتمد أحدث الوسائل وأرقى المناهج.
  • إصدار منشورات ومجلات متخصصة.
  • تبني مؤلفات وأعمال مبدعة وجادة من أبحاث ودراسات وإبداعات ونشرها لتعميم الفائدة.
  • إجراء دورات تدريبية للمتخرجين قبل ولوجهم عالم العمل لتهيئتهم وتزويدهم بالخبرة العملية.
  • التعاقد مع المؤسسات ( مواطن التشغيل) لتزويدها بالخبرات اللازمة.
  • توجيه المتعلمين إلى اختصاصات مهمة من خلال دراسات تستشرف الحاجيات المستقبلية للمجتمعات.
  • التشجيع على ترجمة آخر الأبحاث والدراسات من لغات متعددة، لمواكبة مختلف التطورات في المجالين التربوي والعلمي.

تتبع الأبحاث الأكاديمية وتحليلها والمساهمة في نشرها قصد الإفادة منها.



المعهد الأوروبي للعلوم الإسلامية

المعهد الأوروبي للعلوم الإسلامية

التسمية:

المعهد الأوروبي للعلوم الإسلامية (Institut Européen des Sciences Islamiques): معهد علمي، أكاديمي، تربوي غير ربحي، تأسس في شهر أبريل سنة 2011 بالعاصمة الاقتصادية ببلجيكا.

الغاية/المقصد:

بعد أكثر من قرن ونصف من الدراسات الأوروبية للإسلام والقرآن الكريم، يلاحظ المتتبع أن الإسلام والقرآن لا يزالان مجهولين في أوروبا وبلاد الغرب بعامة. لذلك رسم المعهد الأوروبي للعلوم الإسلامية مقصدا/غاية محورية له؛ وهي التعريف العلمي بالعلوم الإسلامية في محاورها الشرعية والروحية واللغوية... داخل الأوساط الأوروبية.

الرؤية:

يسعى المعهد إلى تدريس العلوم الإسلامية الشرعية، وتأسيس مَنْهَج علمي مُؤَصَّل و شَامِل لدراسة القرآن ومتعلقاته العلمية، دراسة أكاديمية وتربوية، وتقديمه وتعليمه وتحفيظه لكل الأعمار، والشرائح الاجتماعية، على المستوى الأوروبي.

الرسالة:

المساهمة في الرفع من مستوى الوعي والعلم بالإسلام وعلومه الشرعية في المجتمعات الأوروبية والمسلمين منهم بخاصة، بتقديم الرؤية الوسطية الصحيحة؛ عبر الدروس والمحاضرات والدورات العلمية المكثفة، والمؤتمرات، ووسائل النشر الورقية والإلكترونية. والتواصل والتعاون العلمي المنفتح مع الدوائر المهتمة بالعلوم الإسلامية الشرعية في أوروبا والعالم. والرد بالحجة على الذهنيات التبسيطية المتطرفة، والأصوات المعادية للإسلام.

القيـم:

  • التحلي بالإخلاص والاحترام والمحبة للعلم ولأهله. واعتماد الأخلاق الإسلامية وأعراف أهل المروءة المنفتحة بين رواد المعهد وأساتذته وموظفيه.
  • تحقيق بيئة علمية جادة ومنفتحة ملتزمة بقيم العلم والعمل والشورى والأخوة.
  • اعتماد مبدأ الحوار والتواصل والشفافية، ونبذ التحجر والانغلاق.

الأهداف:

  • إعداد أطر عارفة بعلوم الإسلام الشرعية، منفتحة ومندمجة في المجتمع.
  • تنمية مهارات الطلاب والطالبات في مجال العلوم الشرعية، وحفظ القرآن وتجويده بالسند المتصل، وتحمُّل الحديث النبوي بالسند المتصل، وتمكينهم من الرجوع إلى المصادر الأصلية لمعالجة القضايا الحية. مع تمكينهم من إتقان لغة القرآن، والتمرس على ترجمة العلوم الشرعية إلى اللغات الأخرى.
  • خدمة المجتمع من خلال القيام بدورات علمية تنويرية، موجهة إلى مختلف قطاعات المجتمع، للتعريف المركز بحقائق دين الإسلام وعلومه، درءا لفتن الغلو والتطرف والكراهية، وإسهاما في تثبيت السلم الاجتماعي والديني بين مكونات المجتمعات الأوروبية.
  • الاتصال المستمر بالمعاهد والجامعات والهيئات المماثلة في أوروبا والعالم، للتعاون وتبادل التجارب في مجال الاختصاص.
  • نشر مقالات وكتب أساتذة المعهد، باللغة العربية و اللغات الأوروبية، لتعميم الفائدة على أكبر قطاعات المجتمع.

مقرر العلوم الشرعية في المعهد:

قرر المعهد حوالي 18 مادة شرعية، أو خادمة للعلوم الشرعية، لنيل شهادة في العلوم الإسلامية من قبل جامعة هولندا التي ينسق معها في هذا الصدد. وذلك بعد أن يجتاز الطالب الامتحان بنجاح في كل هذه المواد؛ وهي كالتالي:
التجويد والإجازة بالسند، والحفظ المنهجي للقرآن الكريم، وعلوم القرآن التوثيقية أو تاريخ القرآن، وأصول التفسير، والتفسير و مناهجه، والعقيدة الإسلامية، وعلم مصطلح الحديث، ومتن الحديث والإجازة بالسند في كتب الحديث، والفقه، وأصول الفقه، والبلاغة، والتصوف، والنحو العربي، والصرف العربي، والسيرة النبوية، وتاريخ الإسلام، وتاريخ الإسلام، و فن الخطابة والوعظ والتواصل، ووقد يلحق بهذه المواد مادة المنطق ومادة الفرق الإسلامية.

منهجية المعهد في التعليم:

يعتمد المعهد على أسلوب الدورات العلمية المكثفة؛ باعتبارها المنهج الأليق في التعليم المعاصر، وأنسبها للمسلم الأوروبي. وتعمل بهذه المنهجية اليوم كبريات الجامعات الغربية، كما تبنتها بعض المؤسسات الدينية في بعض البلدان العربية أسلوبا لتخريج العلماء في أسرع فترة، عبر إحياء منهج الإجازات والتزكيات

شهادات المعهد وإجازاته:

تسلم الجامعة الإسلامية بهولندا شهادة النجاح لكل من نجح في أي علم من العلوم 18 المقررة من قِـبل المعهد الأوروبي للعلوم الإسلامية، مُوَقَّعة من قبل أستاذ المادة فيما يتعلق بإجازات كتب الحديث والقراآت القرآنية. وفي حالة نجاح الطالب في جميع المواد الدراسية العشرين المقترحة أعلاه يسلم شهادة في العلوم الإسلامية من الجامعة. وبإمكانه متابعة الدراسة في الجامعة بعد ذلك للحصول على الباكلوريوس/الباشلار مع الإعفاء من المواد التي نجح فيها خلال الدورات المكثفة.

عناوين للاتصال:

للمزيد من المعلومات يرجى الاتصال بأرقام الهاتف: 32489779926+ & 32489356261+، أو بالفاكس: 10484314731+ أو بالإيمايل: secretaris.iesi@gmail.com.



مركز وقف دراسات العلوم الإسلامية

مركز وقف دراسات العلوم الإسلامية

تقديم

تم تأسيس وقف دراسات العلوم الإسلامية في 1970م، من قبل مجموعة من رجال الأعمال المحسنين ورجال العلم. وتم تسجيله بإعلام من محكمة الحقوق الأصلية في إسطنبول رقم 1980/809 في 20/10/1970م وقرار رقم 1980/750، وأعلن في جريدة الدولة الرسمية في 7/8/1971م، وبدأ نشاطه في عنوان: شارع أوردو رقم 210/2 في لاله لي في إسطنبول.

هذا الوقف ليس ملكاً للبلد الذي أنشئ فيه ولا للشعب الذي أنشأه فحسب، وإنما هو لعالم المعرفة كله. ولذلك فإن أبوابه مفتوحة لجميع الأفراد والمؤسسات التي تعمل في هذا المجال في أي مكان في العالم، وهو جاهز لجميع أنواع التعاون، ومستعد مع الشرف والامتنان لقبول أي مساعدة علمية ومادية ومعنوية تقدم إليها من قبل أي جهة كانت.

يمتاز هذا الوقف عن سائر الأوقاف بأنه مختص بتنظيم ندوات ومؤتمرات ذات مناقشات علمية سواء كانت محلية أو عالمية، حيث إنه حقق بعون الله تعالى تنظيم ندوات ذات مناقشات علمية رفيعة بلغ عددها خلال السنوات الخمس والعشرين : واحدا وخمسين ندوة، ومنها اثنتا عشرة ندوة ذات صبغة عالمية.

من أهداف الوقف

  • تنشئة نخبة من العلماء والمفكرين والباحثين، وتأمين إمكانيات البحث والدراسة وتوفيرها لهم.
  • القيام بدراسات إسلامية في فروع جميع العلوم الإسلامية ودعم مثل هذه الدراسات العلمية، وإنشاء مراكز للدراسات العلمية لتنشئة الباحثين، وتأسيس مكتبات، وابتعاث رجال العلم إلى البلاد الأخرى، وتقديم منح للدراسات العلمية، وتقديم مكافآت تشجيعية للدراسات في العلوم الإسلامية.
  • الاتصال بالمؤسسات العلمية الفعالة في البلاد الأخرى، والقيام بتنظيم ندوات ومؤتمرات ومحاضرات محلية وعالمية، وابتعاث الباحثين إلى الندوات العلمية.
  • تأسيس مدارس خاصة على مختلف المستويات، وإنشاء جامعات خاصة غير ربحية، و إنشاء معاهد تابعة للجامعات، وتخصيص منح تشجيعية للدارسين فيها من الباحثين وطلبة الدكتوراه.
  • إصدار ونشر كتب علمية، عن طريق جميع وسائل النشر المتيسرة.
  • تقييم البحوث الإسلامية ، وترجمة الجيد منها إلى اللغة التركية و نشره.
  • بيان مكانة العلماء المسلمين القدماء وأثرهم الواضح في تكوين الحضارة الراهنة وتكاملها.

بعض إصدارات الوقف

سلسلة كتب عن المؤتمرات العالمية ذات المناقشات العلمية، ومنها:

  • مكانة السنة في الدين.
  • الإسلام والديمقراطية.
  • الحداثة والعولمة في العالم الإسلامي وفي تركيا.
  • العالم الإسلامي وتركيا في القرن الحادي والعشرين.
  • الأسرة في يومنا هذا.
  • المؤسسات الدينية والتعليم الديني في مرحلة الالتحاق بالوحدة الأوروبية.
  • الزكاة في القرآن والسنة.
  • الصلاة والمسجد.

سلسلة كتب عن الندوات المحلية ذات المناقشات العلمية:

  • القرآن والبحوث التفسيرية (1): القرآن والسنة والعلوم المختلفة.
  • القرآن والبحوث التفسيرية (2):القرآن والعلوم المختلفة.
  • القرآن والبحوث التفسيرية (3): القرآن وعلوم القرآن.
  • القرآن والبحوث التفسيرية (4): علوم القراءات ومسائلها النظرية والعملية.
  • القرآن والبحوث التفسيرية (5): قضية الغيب في التفكير الإسلامي.
  • القرآن والبحوث التفسيرية (6): قضية الغيب في التفكير الإسلامي2.
  • القرآن والبحوث التفسيرية (7): المسئولية في القرآن الكريم.
  • القرآن والبحوث التفسيرية (8): أهل الكتاب في القرآن الكريم.

مكتبة الوقف

تضم حوالي أربعة آلاف كتاب ياللغات العربية والتركية والإنجليزية.

نشاطات الوقف العلمية الأخرى

  1. المحاضرات العلمية: في تفسير القرآن الكريم و الحديث النبوي و في الفقه الإسلامي.
  2. مجالس للاستشارة ومجالس الجمعة.
  3. الدورات التخصصية: في اللغة العربية: و في اللغة الإنجليزية.

موقع الوقف على الأنترنت

isavvakfi.org